الأحد أغسطس 14 2022
28 يونيو، 2022

المستشفى الأهلي يعالج حالات الاسترواح المنصف

يعالج المستشفى الأهلي حالات الاسترواح المنصف، وهو عبارة عن وجود تسرب غير طبيعي من الهواء أو الغازات في منطقة الصدر، ومن الحالات النادرة التي يحدث فيها تسرب الهواء من الرئتين إلى الأمعاء أو تجويف الصدر.
قد يحدث نتيجة صدمة جسدية، وغالبا ما يصاب فيها الأشخاص في فصل الشتاء حيث يشعر المريض بألم شديد في وسط الصدر وصعوبة في التنفس، وتغيير في الصوت، وانتفاخ في الرئة تحت الجلد، مما يؤثر بشكل خاص على الوجه والرقبة والصدر.
من جانبه قال الدكتور محمد الناظر: “يعتبر هذا النوع من الأمراض النادرة الحدوث وقد يصاب فيها بعض الأشخاص بشكل مفاجئ، دون أن يكون لديه وعي كاف بسمات هذا المرض”. وأضاف: “لابد من رفع الوعي لدى عامة الناس بأعراض هذا المرض، لأنه إذا لم يتم تشخيصه بالسرعة المطلوبة قد يؤدي إلى مضاعفات بسبب ضغط الهواء الموجود بمحيط القلب مما يسبب ضعفا في وظائف عضلات القلب في ضخ الدم إلى الشرايين” .
وتابع: “أفضل تشخيص للتأكد من إصابة المريض بالاسترواح المنصف هو تصوير الصدر بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي”.
وشرح الدكتور الناظر حالة لطفل يبلغ من العمر 16 عاماً وصل إلى قسم طوارئ الأهلي، وكان يعاني من ألم شديد مفاجئ في الصدر أثناء تحريك رأسه إلى الجانب الأيمن وهو جالس دون أن يمر بأي صدمة أو إصابة، حيث بدأ الألم يزداد وينتقل إلى وسط الصدر مما أدى إلى صعوبة في البلع واضطرابات في نبضات القلب.
وبين الناظر بعد عمل جميع الفحوصات اللازمة، والأشعة المقطعية تبين إصابة الطفل بالاسترواح المنصف، حيث جرى علاجه بالأوكسجين عالى التدفق وهو العلاج الفعال لهذا المرض، لأن استنشاق الأوكسجين عالي التدفق يزيد من امتصاص الهواء في التجويف حتى تتم المعالجة.

 

مشاركة:

عن admin

admin

  • Email

إضافة تعليق