الإثنين أكتوبر 25 2021
23 نوفمبر، 2020

كوفيد 19 الكمامات والأقنعة : ماهي درجات الحماية وانوع الكمامات

د حسان الصواف

استشاري امراض تنفسية/المستشفى الأهلي

تساعد الكمامات في تخفيف  انتشار فيروس كورونا  لمسبب لكوفيد 19عند استخدامها مع التدابير الوقائية الأخرى اليدين مثل التباعد الاجتماعي،، وغسل المتكرر

إذًا، لماذا لم يَنصح الخبراء بالكمامات في بداية الجائحة؟ في ذلك الوقت، لم يعرف الخبراء مدى احتمال انتقال كوفيد 19 من المصابين قبل ظهور الأعراض عليهم. ولم يكن معروفًا أيضًا أن بعض الأشخاص قد يصابون بكوفيد 19 دون أن تظهر عليهم أي أعراض. يمكن لكلا المجموعتين نقل الفيروس للآخرين دون علم.

دفعت هذه الاكتشافات مجموعات الصحة العامة إلى تغيير موقفها تجاه الكمامات. حاليا تضع منظمة الصحة العالمية ومراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) في الولايات المتحدة الكمامات ضمن توصياتها بخصوص إبطاء انتشار الفيروس. توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة (CDC) عامة الناس بارتداء الكمامات القماشية، والامتناع عن استخدام الكمامات الجراحية وكمامات N95 التي يحتاجها مقدمو الرعاية الصحية.

طريقة  الحماية التي توفرها الكمامات؟

كمامات N95

كمامات N95 هي أدوات ترشيح تنفسي في الأساس، وتوفر حماية أكبر من الكمامات الجراحية لأنها قادرة على ترشيح الجُسَيْمَات الكبيرة والصغيرة عندما يَستنشق مرتديها الهواء. وكما يشير اسمها، فإن الكمامة مصممة لحجب 95٪ من الجسيمات الصغيرة جدًا. تحتوي بعض كمامات N95 على صَمَّامات تسهّل التنفس عبر الكمامة. عند استخدام هذا النوع من الكمامات، يُطْرَد الهواء غير المرشَّح عندما يزفر مرتدي الكمامة.

الكمامات الجراحية

الكمامة الطبية أو الكمامة الجراحية، هي اللاستخدام الواحد  تحمي أنف وفم مَن يرتديها من التعرض للرذاذ والسوائل المتطايرة التي قد تحتوي على الجراثيم. كما تخفف من  الجزيئات الكبيرة العائمة في الهواء. وقد تحمي الكمامات الجراحية الآخرين عن طريق الحد من تعرضهم للعاب مرتدي الكمامة وإفرازات الجهاز التنفسي المنطلقة منه.

في الوقت الحالي، لم توافق إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على أي نوع من الكمامات الجراحية لاستخدامها بالتحديد للوقاية من فيروس كورونا، ولكن قد توفر هذه الكمامات بعض الحماية عند عدم توفر كمامات N95.

 

تحتوي بعض كمامات N95، وحتى بعض الكمامات القماشية، على صَمَّامات أحادية الاتجاه تسهِّل التنفس عبر الكمامة. ولكن لأن الصمام يَطْرد هواءً غير مرشَّح عندما يزفر مرتدي الكمامة، فإن هذا النوع من الكمامات لا يَمنع مرتديها من نشر الفيروس. ولهذا السبب، حُظرت في بعض الأماكن.

الكمامات القماشية

الغرض من الكمامات القماشية هو حبس الرذاذ المنطلق عندما يتحدث مرتديها أو يسعل أو يعطس. إن مطالبة الجميع بارتداء كمامات قماشية قد يساعد في الحد من انتشار الفيروس من قِبَل مَن هم مصابون بكوفيد 19 دون إدراكهم لذلك.

من المرجح أن تحد الكمامات القماشية من انتشار كوفيد 19 عندما يستخدمها الناس على نطاق واسع في الأماكن العامة. فالبلدان التي فرضت على الناس ارتداء الكمامات وإجراء الاختبارات والعزل الصحي والتباعد الاجتماعي في مرحلة مبكرة من الجائحة قد نجحت في إبطاء انتشار الفيروس.

في حين أن الكمامات الجراحية وكمامات N95 قد تكون شحيحة ويجب أن يقتصر استخدامها على مقدمي الرعاية الصحية، من السهل العثور على الكمامات وأغطية الوجه القماشية أو صنعها، ويمكن غسلها وإعادة استخدامها.

يمكن صنع الكمامات من مواد متوفرة بسهولة، مثل الأقمشة القطنية كثيفة النسيج. ومن السهل العثور على تعليمات صنعها عبر الإنترنت. يجب أن تحتوي الكمامات القماشية على عدة طبقات من الأنسجة. يوفر موقع مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة (CDC) على الإنترنت توجيهات باللغة الإنجليزية حول كيفية صنع كمامات لا تحتاج للخياطة عن طريق استصلاح المناديل القماشية والقمصان.

كيفية ارتداء الكمامة القماشية

توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بارتداء كمامة قماشية عندما تكون بالقرب من أشخاص لا يسكنون معك وفي الأماكن العامة التي يصعب فيها الحفاظ على التباعد الاجتماعي.

فيما يلي بعض الإرشادات حول وضع الكمامة القماشية ونزعها:

  • اغسل يديك أو عقّمهما قبل وبعد ارتداء الكمامة ونزعها.
  • ضع الكمامة على فمك وأنفك.
  • اربطها خلف رأسك أو استخدم حلقات الأذن لتثبيتها وتأكد من أنها تغطي فمك وأنفك بشكل مريح ومحْكَم.
  • يجب تدريب مقدمي الرعاية الصحية وأن يجتازوا اختبار ملاءَمة للتأكد من إطباق الكمامة بشكل سليم قبل أن يتمكنوا من استخدام كمامة N95 في مكان عملهم. وكما هي الحال بالنسبة للكمامات الجراحية، فإن كمامات N95 مصممة ليتم التخلص منها بعد استخدامها. ومع ذلك، يقوم الباحثون باختبار بعض الوسائل لتطهير كمامات N95 بحيث يمكن إعادة استخدامها.
  • لا تلمس الكمامة أثناء ارتدائها.
  • إذا لمستَ الكمامة عن طريق الخطأ، اغسل يديك أو عقّمهما.
  • إذا تبللت الكمامة أو اتسخت، بدّلها بكمامة أخرى نظيفة. ضع الكمامة المستخدَمة في كيس قابل للإغلاق إلى أن تتمكن من غسلها.
  • انزع الكمامة عن طريق فك الربطة أو رفع حلقتي الأذن دون لمس وجهك أو الجزء الأمامي من الكمامة.
  • اغسل يديك فورًا بعد نزع الكمامة.
  • اغسل الكمامة بانتظام بالصابون والماء يدويًا أو في الغسالة. لا بأس بغسلها مع الملابس الأخرى.

وفيما يلي بعض التحذيرات المتعلقة بالكمامات:

  • لا تضع الكمامة على أي شخص يجد صعوبةً في التنفس، أو شخص فاقد للوعي، أو شخص غير قادر على إزالة الكمامة دون مساعدة.
  • لا تضع الكمامات على وجوه الأطفال دون سن الثانية.
  • لا تستخدم الكمامات كبديل للتباعد الاجتماعي.

نصائح للتكيف مع الكمامة

من الصعب التعود على ارتداء الكمامة. لذلك ننصح

  • ابدأ بالتَّدريج. ارتدِ الكمامة في المنزل لفترة قصيرة، أثناء مشاهدة التلفاز مثلًا. ثم ارتديها عند المشي لفترة قصيرة. زد مدة ارتدائها بالتدريج إلى تتعود أكثر.
  • جد نوعا يلائمك. إذا لم تكن كمامتك مريحة أو وجدت صعوبة كبيرة في التنفس عبرها، فكر في البحث عن أنواع بديلة. فهناك أنواع وأحجام متنوعة من الكمامات.

إذا لم تكن هذه النصائح مفيدة لك أو ما زالت لديك مخاوف بشأن ارتداء الكمامة، فتحدث مع طبيبك حول كيفية حماية نفسك والآخرين أثناء الجائحة.

 

مشاركة:

عن admin

admin

  • Email

إضافة تعليق